أحـــــــــــــــــــــدث الأعضاء

أحدث المدونـــــــــــــــات

  •   القيود الواهية   " يا مازن.... ألم أقل لك أن تُرتب مكتبك بشكلٍ جيد ... كأني بك تصر دائما على أن تضرب بحديثي عرض الحائط ولا تفعل بالضبط ما  أطلبه منك".   أنتفض مازن أبن العشرة أعوام في مكانه مذعوراً عندما أتاه صوت أبيه المتوعد من خارج باب غرفته لينتزعه أنتزاعاً من محيط عالم...
  • الصفيح المحترق لملم أشلاءها الممزقة وطار بقدميه لا تثنيه وقع القنابل ولا القصف، وأيٌّ مما يحيطه من بقايا أناس قريته، اصطكاك قدميه والدم المنشخب منهما، والمترهل من بدنه قد تعرى مما تمزق من قميصه المائل للصفرة، ولكنه قد مال لحمرة قانية... صوتها يصيخ في أذنه:" كامل الشيخ عبد السلام رزق بولد ليلة أمس ح...
  • الجــــدار   اِلْتَقَطَ أنفاسه بصعوبةٍ محاولاً كبح جماح لهاثه الُمتسارع..   بينما يلقي بجسده مستنداً على ذلك الحائط القديم وهو يمد كلتا يديه و يرفع ساعده محاولا إيقاف تدفق طوفان العرق المنساب بغير توقف على مسام وجهه ..   أدار رأسه مرتعباً من وراء ذلك الحائط محاولا مد عينيه الصغي...
  • الضوء الساطع     "لا تنسي إحضار طعام القطة ولا تتأخر عني وخذ بالك من نفسك ومن الأولاد"   استعاد تلك الكلمات التي أوصتها به زوجته قبل ذهابه بينما يمسك مقود السيارة بكلتا يديه وهو ينظر في المرأة على المقعد الخلفي للسيارة متأملاً أولاده" ياسمين" و"سليم "   وهم يضحكون ويشاكسون...
  • الانتظار مهلك...يثقل الأكتاف و يمتص بهجة الأيام.يسرق جمال الأشياء و معناها. يستنزف العمر حبة رمل تلو الأخرى و يتركك زجاجا مفرغا من كل شيء، سوى التعب. يرمي على كاهلك حملاً خفياً كلما حاولت التخلص منه تفقد رملاً أكثر و تصبح فارغاً أكثر و هشاً أكثر فيثقل الحمل أكثر و أكثر.يخلق فيك دوامة تبتلع...
  • كنتُ قد قررتُ في الليلة السابقة ، و قد اجتاحتني لفحاتُ الماضي أن أبدأ بدايةً جديدة .. أن أكذبَ كذبةَ النسيان و أحاولَ تصديقها كي أستطيعَ الاستمرار .. كي أنعمَ بعينين خاليتين من اللون الدامي ووجهٍ خالٍ من السواد تحتهما لا يشبه دبَّ الباندا .. كي أتوقفَ عن شرب جرعات الماضي وتظهرَ على ملامحي نتائجُ الإ...
  • تعال معي ..   ولنمشي في طريق واحد   نملأه بالآمال والأحلام ,   وفي كل خطوة نخطوها نبتسم   لتتفتح الأزهار وتتساقط الأمطار   حينها ...   سنرمم قلوبنا من الأحزان ,   ونحتسي كأس الحب بإتقان ,   وننثر مشاعرنا في كل مكان بإستمرار   تعال ... &...
  •   ضد مجهول !!!     ترى لماذا يخاف الجميع من ذلك المنزل؟ !  هكذا سأل نفسه بينما تحبو عينيه في هدوءٍ متنقلة على زواياه و مُربتةً  بتوجسٍ على كل ثنايا ذلك المنزل القديم المتهالك في نهاية الشارع وقد بدا غارقاً في ظلمته الحالكة وكأنما قد امتدت تلك الظلمة التي تكسوه لكي تصبح ...
  • نحتاجُ للغة عربيّة موحَّدة وموحِّدة!   أعشق اللغة العربيّة الفصيحة المعياريّة، ولكنّني أُشفق على الأبناء والأحفاد - وعلى جميع أبناء أمّتي العربيّة - بسبب الازدواجيّة اللغويّة الموجودة عندنا، وأقصد البون الشاسع بين اللغة الفصيحة المعياريّة واللغة الدارجة المحكيّة! أطفالنا يكتسبون اللغة الم...
  •   نَصٌّ مُقطَّعٌ تماماً،بقلم يوسف ماجد نايف   في اللا أنا، تحت المياهِ وجدْتُ ضدِّي عندما أمسكْتُهُ هربَ.. اتَّقدْتُ   وجدْتُ ظلَّ الوقتِ يحتضرُ انتظرْتُ، نظرْتُ فوقي نحو ضوءٍ ميِّتٍ وتوقَّفَ الوقتُ   التُرابُ / الموجُ يغدِرُ بي الضياءُ -مُقَطَّعًا- لا يدخُلُ الجسدَ...
  • إلى نفسي، التي ما عرفتُ مثلها قط..بسذاجتها الغبية، بذكائها المفرط الذي غالبا ما تخطئ مكان وضعه، بجهلها الذي فاق علمها مهما ادعت أنها تعلم، بقسوتها على نفسها التي فاقت قسوتها على الآخرين، باختيارها لنفسها أسوأ الأشياء، و منحهم أفضلها.. بنسيانها لي و تذكرها كل شيء عداي. . هذه النفس العاصية كثيرا، المر...
  • نحنُ والفيس بوك!   كتب أحدُهم عن الفيس بوك قائلا: "الفيس بوك قد يخدمُ وينفعُ، ولكن يبدو أن مضارّه أكثرُ بكثير من منافعه" وبعد أن عدّد مضارّه العديدة كتب ينصحنا كيف نستعمله: " وليكن وسليتَنا للتواصل الاجتماعيّ، والتراحم الإنسانيّ، وتبادلِ المعلومات والخبرات، ونشرِ القيم السمحة والأخلاق الفض...

What's New

  • ريـــــم الـدراعيـن
    ريـــــم الـدراعيـن * آخر موعد للمـشاركة في جائزة الطيب صالح العالميّة للإبداع الكتابي، 31 آب، 2015 *
    • 7 hours ago
  • ريـــــم الـدراعيـن
    ريـــــم الـدراعيـن * لمن يهمّه الأمر *
    • 7 hours ago
  • سارة الأندلسي
    سارة الأندلسي أحياناً نرحل كي لا نؤذيهم بنا أكثر !
    • 9 hours ago
  • وضاح البكري
    وضاح البكري لماذا سيتم إغلاق الموقع
    • 10 hours ago
  • وضاح البكري
    وضاح البكري أقف في طريق طويل أوقف العابرين
    كلما مر أحدهم ألوح له بكفي
    وأتمسك بنفسي أكثر قال لي جدي 
    ذات يوم * لن تكون إلا أنت *
    واليوم بكل ما أحمل في صدري
    من غرقى ومفقودين يصرخون 
    في وجه الموج ولا يحركون ساكنا
    لا...  more
    • 10 hours ago
  • بيدر جبار
    بيدر جبار لم اجد من الحب سوى الوحده
    ايتها الفراشة اخرجي من ورقي
    سافري جزاك الله خيرا
    ...بيدر جبار..
    • 10 hours ago
  • بيدر جبار
    بيدر جبار الملائكة تعرج الى السماء بخيبة امل 
    .
    .
    ...بيدر جبار...
    • Thu at 7:47 PM
  • بيدر جبار
    بيدر جبار بلا قميص تكتب عني
    بلا حمالة نهد تفكر
    كانت تثرثر عن جسدي المثقوب برصاص الحرب
    ...بيدرجبار...
  • د. محمود أبو فنه
    د. محمود أبو فنه المجتمعاتُ والشعوبُ المتقدّمة حقّقت ذلك بفضل المبدعين من أبنائها وبناتها!
    والإبداعُ لا يقتصرُ على مجال الأدب من شعرٍ ونثر، بل يشملُ مجالات الحياة كلّها!
    • Wed at 6:47 PM
  • سارة الأندلسي
    سارة الأندلسي شكرا لأولئك الذين منحوني تلك الدمعة..
    فقد كانت بابا لحياة أفضل..
    و شكرا لأولئك الذين أحبوني صدقا رغم كل الأشياء..
    رغم غيابي عن نفسي ..استماتوا كي لا يغيبوا ..
    وحدهم كانوا وطنا و أمنا للروح من شر الخلق و الطريق..
    و شكرا لله على هؤلاء الاثنين..
    فلولا...  more
  • د. محمود أبو فنه
    د. محمود أبو فنه بوركَ الخير والعطاء!
    أتساءل: هل حبّ الخير والعطاء طبعٌ في الإنسان كلون بشرته و عينيه وشكله..؟!
    أم هو صفة يتطبّع بها الشخص بتأثير البيئة والتربية الأسريّة وفي المدارس؟!
    مهما تكن الدوافع والأسباب، فنحن نبارك من قلوبنا الناس المحبّين للخير والعطّاء،
    ونضيف: ...  more
  • خلدون الزبيدي
    خلدون الزبيدي زعيقُ سجين يُقلد كلباً ينبحُ ويتحول
    إلى كلبٍ يُقلد سجيناً ولايترك باقي السُجناء ينامون.
  • أماني عاشور
    أماني عاشور أرى العمر يسير.. 
    ونحن بعد في مكاننا 
    ننظرُ وننتظِر.ُ. 
    أخاف على العمر يطير 
    ونحن مازلنا نرتقب..
    ما زالت آمالنا في خزانة الأيام مخبأة...  more
    • Wed at 2:19 AM
  • Ahmad Zeineddin
    Ahmad Zeineddin has just signed up. Say hello!
  • د. محمود أبو فنه
    د. محمود أبو فنه خسارة لعشاق الكلمة الجميلة الهادفة!
    إغلاق موقع ناشرون ضربة موجعة قاصمة لعشّاق الأدب الجميل والفكر الراقي!
    في رأيي المتواضع: صفحة الفيسبوك ليست بديلا للموقع الجادّ الرصين!
    وسؤالي: لماذا وصلت الأمور إلى هذا الحلّ الباتر المؤلم؟!
     
    • Tue at 9:06 AM
    • د. محمود أبو فنه
      أماني عاشور أنا أيضا تفجأت والله حزنت لهذا الخبر.
      مؤسف أن يتحول الموقع إلى صفحة هناك ليس لها هذا الرونق الرائع.
    • د. محمود أبو فنه
    • د. محمود أبو فنه
      محمد بن طلال الراميني إن تشغيل الموقع يُكلّف مبلغا شهريا ثابتا و في المقابل لا يوجد مصدر تمويل ثابت، لقد حصل الموقع على تعهدات من متبرعين عجز بعضهم (معذورين) من الوفاء بوعودهم و تمكن بعضهم (مشكورين) من ذلك و هذا ما جعل الموقع يستمر من بداية السنة الحالية حتى اليوم.
    • د. محمود أبو فنه
      د. محمود أبو فنه أخي محمّد بن طلال - يجب التفكير والبحث عن حلول أخرى لاستمرار تشغيل الموقع.
    • د. محمود أبو فنه
      محمد بن طلال الراميني أستاذي العزيز أمضيت الشهور الثمانية الأخيرة في المحاولة و لم أفلح... و إنني أطلب من الزملاء افتراح ما يرونه ممكنا لدعم الموقع و إدامتهز
      • Wed at 6:53 PM